منتديات شهداء فلسطين


لكل المسلمين
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
تصويت
الاسم الافضل للمنتدى
منتدى شهداء فلسطين
76%
 76% [ 34 ]
منتدى شهداء غزة
24%
 24% [ 11 ]
مجموع عدد الأصوات : 45

شاطر | 
 

 دراسة وتحليل المقاومة والحكم... حالة حركة حماس

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابا محمد
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 794
نقاط : 1767
تاريخ التسجيل : 24/04/2010
الموقع : منتديات شهداء فلسطين

مُساهمةموضوع: دراسة وتحليل المقاومة والحكم... حالة حركة حماس   2011-04-03, 8:14 pm


بسم الله الرحمن الرحيم


دراسة وتحليل المقاومة والحكم... حالة حركة حماس



ميخائيل ميلشطاين-معهد دراسات الأمن القومي الإسرائيلي



نشر معهد دراسات الأمن القومي الإسرائيلي كتاباً بعنوان (المقاومة... تعاظم تحدي المقاومة وتأثيره على مفهوم الأمن القومي الإسرائيلي) للكتاب "ميخائيل ميلشطاين" تحدث فيه عن مخاطر تعاظم فكرة المقاومة على الأمن القومي الإسرائيلي.
وفي هذا الجزء من الكتاب تناول (ميخائيل ميلشطاين) عن تزاوج حالة المقاومة مع الحكم, واتخذ من حالة حركة حماس كنموذج للدراسة.
واعتبر (ميخائيل ميلشطاين) أن حركة حماس ساهمت بشكل كبير في تعاظم فكرة المقاومة في المنطقة, وأن الحركة تعرض العديد من الانجازات في هذا المضمار, على رأسها الانسحاب الإسرائيلي من قطاع غزة, ونجاحاتها في الانتخابات البلدية والتشريعية, ووصولها للحكم بطريق الانتخاب, وأخيراً منع الجيش الإسرائيلي من تحقيق النصر في الحرب الأخيرة على القطاع. ولذا فإن حركة حماس برأي الكاتب تمثل حالة فريدة, خاصة وأنها تنتمي لمدرسة الإخوان المسلمين, وتمتلك جناحاً مسلحاً, وتدير دفة الحكم في القطاع.
وعدد (ميخائيل ميلشطاين) مجموعة من الدروس التي قال أن رئيس المكتب السياسي لحماس خالد مشعل استنتجها من حرب لبنان الثانية, ومن هذه الاستنتاجات أن إسرائيل لم يعد في مقدورها تحقيق النصر الحاسم في معاركها مع العرب, بالإضافة إلى مفهوم المقاومة شحن الساحة بالتفاؤل بإمكانية تحقيق النصر على إسرائيل عن طريق استنزافها المستمر, وفي المقابل صمود المقاومة الناتج عن العقيدة الدينية.
ومن هذه الاستنتاجات التي قدمها مشعل أن حماس أثبتت أنها بديل حقيقي عن قيادة السلطة الفلسطيني ونهجها بالانخراط في العملية السياسية, كما أن حرب لبنان برهنت على أن إسرائيل تعيش أزمة داخلية خاصة بعد غياب الجيل المؤسس للدولة.
وأضاف الكاتب أن حماس استنتجت أنه لا تعارض بين الحكم والجهاد, وأن هذا الأمر تحقق في قيام حماس بعمليات عسكرية كان منها خطف الجندي الإسرائيلي (جلعاد شاليط) بالرغم من كونها في الحكم. كما أن متطلبات الحكم لم تدفعها للاستجابة للمطالب الدولية بالاعتراف بإسرائيل, أو التخلي عن الكفاح المسلح.
وأشار الكاتب (ميخائيل ميلشطاين) انه بالرغم من أن حماس لم تتخلى عن مبادئها إلا أن وجودها كسلطة حاكمة في قطاع غزة, جعلها أكثر حذراً في التعامل مع إسرائيل في المجال العسكري, وهي لذلك لم تطلق صواريخ على إسرائيل منذ انتهاء الحرب على غزة أوائل العام المنصرم.
ويختم (ميخائيل ميلشطاين) كلامه في هذا الجزء من الكتاب بالحديث عن وجود مقاومين قدامي ممثلين بمنظمة التحرير وحركة فتح التي بدأت تضعف وتتجه للعمل المؤسساتي, وهناك حركة حماس التي على الرغم من التشابه الظاهر مع حركة فتح في بعض القضايا إلا إنهما مختلفتان فحماس ظاهرة جديدة تتجه لقيادة العمل الوطني الفلسطيني.

منتدى شهداء ال ابوسويرح
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

______________________________________________

التوقيع

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

كن مع الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://sohadah-falsten.yoo7.com
عطر الشهادة
عضو فضي
عضو فضي
avatar

عدد المساهمات : 541
نقاط : 878
تاريخ التسجيل : 06/04/2011
العمر : 24
الموقع : http://sohadah-falsten.yoo7.com

مُساهمةموضوع: رد: دراسة وتحليل المقاومة والحكم... حالة حركة حماس   2011-04-15, 3:53 pm

مشكور
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
دراسة وتحليل المقاومة والحكم... حالة حركة حماس
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات شهداء فلسطين :: اقسام فلسطين الحبيبة :: قسم فصائل المقاومة الفلسطينية-
انتقل الى: