منتديات شهداء فلسطين


لكل المسلمين
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
تصويت
الاسم الافضل للمنتدى
منتدى شهداء فلسطين
76%
 76% [ 34 ]
منتدى شهداء غزة
24%
 24% [ 11 ]
مجموع عدد الأصوات : 45

شاطر | 
 

 الام.. قصة قصيرة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ماهر الصديق
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 31
نقاط : 79
تاريخ التسجيل : 01/02/2011

مُساهمةموضوع: الام.. قصة قصيرة   2011-03-20, 10:31 pm

[SIZE="4"]

كلما تذكرت يده المرفوعة ليصفعها ذرفت دمعا سخيا ، و قالت:

اللهم اهده الى صراطك المستقيم ، اللهم اني سامحته فسامحه و اغفر له .

كانت ترفع يديها عاليا و تدعو و كأنها تريد ان تؤكد لنفسها انها لا تحمل

في نفسها شيئا عليه . الاخبار التي تردها من بلد الاغتراب لا تطمئن .

لو كان الامر بيدها فهي لن تتردد من الذهاب حالا ، حتى تكون بجانبه في ظروفه

الصحية الصعبة التي يمر بها . انها مستعده لتحمل قساوة الكلام ، و تحمل ظلم زوجته

التي تكرهها بلا سبب وجيه ، و لا تحب ان تراها او تدع اولادها يرون جدتهم .

بقيت تحمل حقدا على حماتها لانها كانت تعارض زواجه منها . قالت لابنها

يوم اخبرها بنيته خطبة وداد : لا يا بني ، لا تقترب من تلك العائله .

لسان امها طويل ، ابوها رجل متهور و شاذ ، سمعة اخوتها ليست على

ما يرام . هناك مئات الفتيات الطيبات الخلوقات الجميلات من حولنا ،

اختار واحدة منهن و انا اذهب لخطبتها . لكنه اصر على وداد ، كانت اسما

على غير مسمى . لم تحمل من الوداد سوى الاسم . كانت تحرضه على امه

و اخواته . قاطعهن لسنوات قبل ان يسافر . عندما حاولت الام زيارة ابنها

شتمتها وداد ، و حرضت زوجها على امه ، فشتم امه و دفعها الى الارض .

لكنه قلب الام الذي غلَّب العاطفه ، و آثر التسامح .

انه ابني الوحيد ،

لا اقسى عليه مهما ظلمني ! و سأظل ادعوا الله له بالمغفرة و الهدايه . كانت دائما

تستحضر تلك المعاني و تردد تلك الكلمات . جفاء السنين و قهر المسافات،

و ذاكرة الكلمات النابيه و التهجم عليها و ركلها و دفعها الى الارض مرات و مرات ،

لم تجعل قلبها الرقيق يقسو عليه . بقيت بحالة شوق له و لاولاده

و حتى لزوجته التي كانت تحرضه عليها .. ليتني اراه لمرة واحده قبل ان اموت .

ليتني اموت قبله ، أو امتع نظري به متعافيا ، آه .. يا الله ... يا الله ...

كانت الايام و الشهور تمر كعقود و قرون . لم يهدأ لها بال منذ ان وصلتها اخباره .

كلما قدم واحد من تلك البلاد تذهب لتطمئن عليه . كثير منهم لا يعرف عنه شيئا

لانه منعزل عن ابناء بلده في الغربه ، بمن فيهم ابو الوليد و اسرته ، بالرغم من

صلة القربى بينهما ، و بالرغم من ان المسافة قريبة بين منزلهما في الغربة.

لكنه صد امامهم كل مبادراتهم للتواصل ،

فقرروا اخيرا الابتعاد عنه و عن طبائعه السيئه . كانوا يسمعون

بأن صحته تتدهور ، و ان ابنائه قد انحرفوا ، و علاقاته الاسريه غير مستقره

مع زوجته و ابنائه . كان اولاد ابو الوليد يقولون ان

التلاميذ و الاساتذه لا يحبون اولاده لخشونة طبعهم و سوء مسلكهم .

عندما وصلتها اخبار جديده بأن ابنها في المستشفى يصارع الموت ، و أن

زوجته و اولاده لا يهتمون به ، انهارت ، بقيت لايام دون طعام او شراب .

كانت الاورام تنهش جسده الذي اصبح هزيلا . كان بأمس الحاجه لمن يقوم

بمساعدته بعد ان تدهورت صحته فينظر حوله لا يجد احدا . شعر لاول مرة

منذ سنين طويله بحاجته لامه ، لشقيقاته ، للقلوب الحانيه الشفافه . تمنى

لو يموت تحت قدميها . لو يقبل يديها و يطلب منها السماح . عادت به

السنين الى الوراء ، تخيل امه امامه بإبتسامتها الهادئه ،تمسح بيديها على

رأسه ، تقبل خديه ، تغسل ملابسه ، اشتاق للطعام الذي تصنعه ، لكأس

شاي من يديها . تذكرها تنهض في منتصف الليالي البارده تغطيه و تدفئه .

تقرأ سور القرآن واضعة يدها على جبهته كلما شعر بألم في رأسه .

تخيلها امامه بثيابها البيضاء الجميله، و النور يتوهج من وجهها .

سمع هاتفا بصوتها يقول : اللهم ارضى عنه ، لقد رضيت عنه .

تشهَّد و صدى صوتها لا زال يتردد في غرفة الانعاش :اللهم ارضى عنه

لقد رضيت عنه . بينما كان الاطباء يحاولون اسعافه دون جدوى .

كانت الام محاطة ببناتها و معارفها تردد كلمات غير

مفهومه و تلفظ انفاسها الاخيره .

[/SIZE]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ابا محمد
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 794
نقاط : 1767
تاريخ التسجيل : 24/04/2010
الموقع : منتديات شهداء فلسطين

مُساهمةموضوع: رد: الام.. قصة قصيرة   2011-03-22, 9:30 pm

حسبنا الله ونعم الوكيل
مشكور اخي ماهر على القصة

______________________________________________

التوقيع

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

كن مع الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://sohadah-falsten.yoo7.com
عطر الشهادة
عضو فضي
عضو فضي
avatar

عدد المساهمات : 541
نقاط : 878
تاريخ التسجيل : 06/04/2011
العمر : 25
الموقع : http://sohadah-falsten.yoo7.com

مُساهمةموضوع: رد: الام.. قصة قصيرة   2011-04-09, 1:17 pm

مشكور
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
زعيم السوارحه
مشرف عام
مشرف عام
avatar

عدد المساهمات : 203
نقاط : 249
تاريخ التسجيل : 23/04/2011
العمر : 19
الموقع : http://sohadah-falsten.yoo7.com/

مُساهمةموضوع: رد: الام.. قصة قصيرة   2011-04-27, 3:32 pm

مشكور و بارك الله فيك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://sohadah-falsten.yoo7.com/
أبو حمزة العسقلاني
مشرف
مشرف
avatar

عدد المساهمات : 236
نقاط : 319
تاريخ التسجيل : 14/07/2011
العمر : 22
الموقع : السوارحة

مُساهمةموضوع: رد: الام.. قصة قصيرة   2011-09-07, 8:16 pm

جزاك الله خيرا وكثر الله من امثاك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الام.. قصة قصيرة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات شهداء فلسطين :: اقسام الترفيه والقصص :: قسم القصص-
انتقل الى: